محترفينا بالخارج

ياسين الشيخاوي في المنتخب.. “يا ريت” لكن…

x

معوض المساكني؟

صدم الشارع الرياضي في تونس منذ ايام بخبر اصابة النجم رقم 1 للمنتخب التونسي يوسف المساكني بتقطع في الرباط الصليبي، اصابة ستحرمه من المشاركه في كأس العالم روسيا 2018.

وانطلقت التخمينات حول من سيعوض المساكني ويستطيع ملئ فراغه و ناد الاغلبية من التونسيين بضرورة دعوة القائد السابق لزوريخ السويسري و اللاعب الحالي للأهلي القطري ياسين الشيخاوي.

الشيخاوي يا ريت.. لكن…

طبعا لا يمكن لأحد ان يشكك في فنيات و امكانيات ياسين  الذي لا طالما امتعنا بها سوى مع الاندية الذي مر عليها كالنجم الساحلي، زوريخ السويسري، الغرافة القطري او حتى مع ناديه الحالي وحتى مع المنتخب اذ نذكر انه في رصيده 10 أهداف من 41 مشاركه

لكن السؤال المطروح هل شيخاوي اليوم قادر على تقديم الاضافة للمنتخب؟

الاجابة  يا ريت و من منا لا يريد مشاهدة ياسين مع المنتخب؟  لكن لا بد ان نفكر في مصلحة المنتخب و المجموعة،  اليوم مع تقدمه في السن (32 سنة) مع تراجع مردوده الملحوظ مع انخفاض امكانياته البدنية نعتقد انه اصبح غير قادر على مجارات نسق مباريات كاس العالم خاصة في ظل وجود لاعبين قادرين على تعويض المساكني على أحسن وجه وارقامهم و احصائيتهم الحالية تفوق نظيرها لدى الشيخاوي لاعلى ابرزهم لاعب تشيزينا الايطالي كريم العريبي أو لاعب نيس يسام الصرارفي ولاعب الترجي الرياضي أنيس البدري

في كل الحالات ياسين لم يفته الكثير اذ سبق ان شارك في نهائيات مونديال المانيا 2006 و كان ان ذاك اصغر اللاعبين المشاركين ولما  يستعيد لياقته و نراه مجددا بقميص المنتخب في كأس افريقيا 2019 ؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق