محترفينا بالخارج

سعد بقير: سعيد بتجربتي في أبها و أحلم بالإحتراف في اسبانيا

x

قال اللاعب الدولي التونسي و صانع ألعاب أنه و عند توقيعه مع فريقه الحالي، الجميع استغرب من هذا الاختيار ووصفه بالسيئ، وتساءلوا كيف ينتقل لاعب بطل إفريقيا مع نادٍ كبير مثل التونسي إلى أبها الفريق الصاعد حديثا للممتاز، ولكن الأيام أثبتت صحة اختياره على حد تعبيره.

ولم ينفي بقير وجود عروض سعودية اخرى من انديه لها تقاليد في دوري المحترفين مثل الاتفاق و الوحدة و ، لكنه خير الاستمرار في تجربته الحالية الذي قال انه مازال ينتظر منها الكثير.

واعتبر بقير ان الاحتراف في هو حلم كل لاعب عربي، ويرى ان فرصته قائمة خاصة أنه لم يتجاوز الخامسة والعشرين، مشيرا الى ان حمله الاحتراف في أحد أندية الليغا الإسبانية.

وعن مشواره مع المنتخب قال ان الدفاع عن ألوان شرف لكل لاعب،رغم ظهوره فقط في وديتين؛ السودان ونيجيريا، مؤكدا بأنه سينتظر فرصته، وهو سعيد الأن بوجوده مع مجموعة تمثل أفضل ما يوجد من اللاعبين المحليين والمحترفين في أوروبا.

  مفاجأة.. أبواب أوروبا تفتح مجددا لنعيم السليتي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق