محترفينا بالخارج

مورينيو.. أمل عبد النور الأخير!

x

عقدت الهزيمة التي تلقتها مارسيليا أمام نانت في الجولة 34 لدوري الفرنسي (2-1) وضعية الفريق، و ابعدته على المركز الخامس المؤهل لدوري الأوروبي.

وأمام تراجع نتائج الفريق، اصبحت ادارة فريق جنوب فرنسا تفكر جديا في التخلي على خدمات مدربها رودي غارسيا مثل ما أوضحت الصحافة الفرنسية.

غارسيا هو الرجل الذي وقف في طريق أيمن عبد النور منذ إلتحاقه بمارسيليا وابعده حتى من دكة الاحتياط، حيث تعود اخر مباراة رسمية ظهر فيها عبد النور لـ15 أفريل 2018 أي منذ اكثر من سنة.

الصحافة الفرنسية اكدت ان البديل المحتمل لغارسيا، هو المخضرم جوزي مورينيو، فهل يمنح الداهية البرتغالبة فرصة جديدة لنجم السابق لموناكو؟

شارك أصدقاءك المقال عبر الضغط على زر الفايسبوك او تويتر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق