الرياضة العالمية

الخيال أصبح واقع.. “حكم آلي” في مباريات مونديال الأندية !

لن تقتصر التكنولوجيا في كأس العالم للأندية 2021، على تقنية “خياطة الأرض” فقط، التي أعلنت عنها البلد المستضيف “الإمارات”، إنما هناك مفاجأة أخرى من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”.

ما هي تقنية “خياطة الأرض”؟

مونديال الأندية سيقام بالإمارات للمرة الخامسة في تاريخ الدولة، خلال الفترة من الثالث وحتى 12 فيفري الجاري.

ونالت الإمارات شرف استضافة المونديال، في أكتوبر الماضي، بعدما تقرر نقله من دولة اليابان.

وأعلنت اللجنة المنظمة للمونديال أنها ستعتمد تقنية “خياطة الأرض” لأول مرة في المونديال، بهدف الحفاظ على جودة الملاعب وعشبها.

هذه التقنية تحافظ على جودة الملاعب على مدى الاستخدام القصير، وتم تطبيقها في الملاعب التي ستستضيف مباريات المونديال؛ استاد محمد بن زايد واستاد آل نهيان.

ما هي قصة “الحكم الآلي”؟

وفقًا لصحيفة “فوتبول لندن” فإن الاتحاد الدولي قرر تجربة الحكم الآلي لأول مرة في مونديال الأندية، بهدف اصطياد حالات التسلل خلال نصف ثانية فقط، مما يوفر وقتًا على حكام الفيديو.

وسيعتمد الحكم الآلي على كاميرات خاصة مثبتة على أسطح الملاعب، وسيخلق هيكلًا عظميًا متحركًا للاعبين، مما يسرع من اتخاذ القرار.

وأشارت الصحيفة إلى أن حكم تقنية الفيديو سيتلقون تنبيهًا فوريًا من الحكم الآلي، حال وجود أي حالة تسلل.

اضف تعليق

Click here to post a comment